Accessibility links

حاكمة ميشيغن تكرّم الناشطة كيمبرلي بجائزة المتطوع المثالي للعام 2019


Advertisements

ميشيغن – «اليمني الأميركي» – عادل معزب:

 

أعلنت حاكم ميشيغن (جريتشن ويتمر)، في تموز/يوليو الماضي، عن الفائزين الأربعة بجائزة “المتطوع المثالي” السنوية، وهم: (آن ت. فيلمور من مدينة كولمان، كيمبرلي إسماعيل من مدينة ديربورن، وميشيل شبرد من مدينة روتشستر ، وريتشارد سترينجفيلد من مدينة ساجينو).

وتعمل كيمبرلي إسماعيل في مجتمع ديربورن في مساعدة المحتاجين.

 

وقال مكتب الحاكم – في بيان صحفي: إن كيمبرلي تُحدث فرقًا في المجتمع، وتتلمس الحياة من خلال التطوع بطرق متنوعة.

وأطلقت كيمبرلي برنامج “أوصل حياً” للتحذير من القيادة بدون الانتباه.. كما كان لها دور في تنظيم الحملات الغذائية للمحتاجين مع منظمة ( Forgotten Harvest ) في الولاية.

 

تقوم كيمبرلي – أيضًا- بجمع الأطعمة والملابس والهدايا لمساعدة من هم أقل حظًا خلال العطلات، كما تساعد في تزويد الأطفال الأقل حظاً بحقائب مدرسية وكتب وألعاب.

“إنها ببساطة تفعل ما يحتاجه مجتمعها”.. هكذا قالت حاكمة الولاية.

 

تستلهم العائلة والأصدقاء والموظفون من نزاهتها وصبرها ولطفها.. وقال غلين ماليكو، مدير مدارس ديربورن العامة: “إن شغفها بالعمل التطوعي ورؤيتها للوئام العالمي أمر ملهم حقًا”.

“إن مشاركتها في الجمعيات الخيرية المحلية والوطنية واسعة النطاق، وتفانيها لافت للنظر.. إنها – دائمًا – ما تقوم بمساعدة الآخرين”، يضيف ماليكو.

وتشغل كيمبرلي – أيضًا – منصب نائب رئيس رابطة الناخبات في ديربورن وديربورن هايتس.

 

واعتبرت كمبرلي، في تصريح لصحيفة (اليمني الأميركي)، هذه الجائزة “تعني لي أن أي عمل أقوم به هناك مهما كان صغيراً – فأنا أترك أثراً إيجابيًّا لصالح الفقراء.. وهذا يعني لي الكثير”.

وعن ردة فعلها عندما سمعت بفوزها بالجائزة، أوضحت: “سمعتُ أولاً، عن ذلك، من خلال استلام أنموذج فحص خلفية ليتم تعبئته للولاية.. وبصراحة كنتُ أعرف أن هناك شيئًا ما يحدث لتكريمي”.

 

وخاطبت الشاب في مجتمعها: “عليك أن تُظهر التعاطف والعطاء لمجتمعك دائمًا.. إن القيام بالعمل لله هو أكثر ما يمكن للإنسان أن يحققه للآخرين وللذات”.

أسرة صحيفة (اليمني الأميركي) تهنئ كيمبرلي بهذه الجائزة، والتي استحقتها عن جدارة.

Advertisements

تعليقات