Accessibility links

هل تصبح المدينة الرياضية الجديدة؟!.. هامترامك في موعد مع التاريخ !


Advertisements
Advertisements

 هامترامك “اليمني الأميركي” – خاص:

20 مايو الماضي، كانت يوماً تاريخيا بامتياز بالنسبة لمدينة هامترامك وسكانها، وذلك حينما افتتح نادي “ديترويت سيتي إف سي” أول مباراة له على ملعب كيوورث في مواجهته لنادي “إيه إف سي آناربور”، وذلك ضمن منافسات الدوري الوطني لفرق الهواة، الدرجة الرابعة.

المباراة انتهت بالتعادل، لكن الأهمية بالنسبة لهذا الحدث تكمن في أن المدينة جذبت نادي يبحث عن مستقبل لاتخاذ المدينة مركزاً رئيسياً لملعبه وسيجلب هذا الأمر عوائد كبيرة على المدينة سواء من الناحية الاقتصادية والتنموية أو من ناحية تنشيط رياضة كرة القدم في المدينة ومترو ديترويت عموماً.

المباراة، حظيت بحضور جماهيري فاق التوقعات ووصل العدد إلى 7400 متفرج، كما صاحب المباراة الأولى حفل افتتاحي صاخب، عزفت خلاله الموسيقى ورددت الأهازيج الداعمة للفريق. وقد حظي حفل الافتتاح بتغطية إعلامية واسعة من قبل الصحافة المحلية، الأمر الذي يجعل من مدينة هامترامك محط الأنظار باعتبارها المدينة الرياضية الجديدة، ومركزا مهماً جديداً لتشجيع لعبة كرة القدم والاسهام في تطويرها على المستوى الأميركي ومنافسة كرة القدم الأميركية.

وقد جاء اتخاذ فريق ديترويت سيتي إف سي لملعب كيوورث مقراً رئيسياً له بعد صفقة وقعت السنة الماضية بين المجلس التعليمي لمدينة هامترامك وإدارة النادي، يستأجر بموجبها النادي ملعب كيوورث لمدة عشر سنوات، من المجلس التربوي الذي يتولى عملية الإشراف عليه.

وبناء على هذه الصفقة تمت عملية إصلاحات أولية للملعب الرياضي، بمشاركة تطوعية من الأقليات المهاجرة التي تشكل غالبية سكان مدينة هامترامك المتنوعة عرقياً.

وقد كان لافتاً ما حظي به الحفل الافتتاحي من تنظيم دقيق وترتيب جيد تولت إدارته المدينة. وذكر رجل الأعمال توفيق الجهيم إن الحدث الذي استضافته هامترامك جعل منها مدينة جديدة، ووضع على كاهل سكانها مسؤولية إظهارها بمظهر رائع خصوصاً على مستوى نظافة شوارع المدينة. وأضاف الجهيم وهو أحد الرياضيين المهتمين بكرة القدم، بأن دخول نادي ديترويت سيتي، مهم جداً بالنسبة للمدينة وسيساعد أبناء المدينة وشبابها على الدخول في المنافسة من أجل اللعب في النادي.

من جانبه، اعتبر الكابتن أحمد علوان، لاعب منتخب الين سابقا، أن الحدث مهم للغاية وأن على جميع أبناء الجالية الاستفادة منه.

وكتب الزميل رشيد النزيلي، ناشر صحيفة اليمني الأميركي ولاعب منتخب اليمن للشباب سابقاً، على الحدث قائلاً “من الناحية الفنية فريق ديترويت سيتي يمتلك جماهير لا تقارن لكن الفريق ينقصه الكثير في خط الوسط والهجوم”. وعبر عن أمله في أن يشاهد لاعبين من أصول يمنية في الفريق وخاصة أبناء الجالية في هامترامك وخصوصاً نجم الجالية اللاعب بليغ الجهيم. مؤكداً بأن الفريق يحتاج بشده لخدمات هذا اللاعب.

Advertisements

تعليقات