Accessibility links

Advertisements
  • تعيين ناصر شاجرة منسقًا عامًّا لبرامج التطوير في المقاطعة يُمثّل خطوة إيجابية تُعزز من حضور المهاجرين اليمنيين

  • ناصر شاجرة: يعطيني هذا العمل فرصة لطرح ما أملكه من خبرة في الإدارة والعلاقات

واين – ” اليمني الأميركي”:

تُعتبر الوظائف من أهم العوامل الرئيسة في معرفة مدى تمثيل إدارة المقاطعة أو الولاية أو المدينة لكل أطياف المجتمع، عملاً في الحسبان أهمية المؤهلات باعتبارها من العوامل الأساسية في عملية التعيين.

يعمل في مقاطعة واين كوينتي الكثير من الموظفين الرسميين، وجميعهم يُمثّلون المقاطعة من حيث التركيبة الديموغرافية، التي تُعدّ أهم ركائز المجتمع في المقاطعة، حيث تُمثل المقاطعة ما يقارب (43) مدينة.

وأكدت دارسات وتقارير مدى إسهام المهاجرين في تحريك عجلة الاقتصاد من حيث الوظائف والأعمال التي يقومون بها.

وشهدت مقاطعة واين، مؤخرًا، تعيين اليمني الأميركي ناصر شاجرة منسقًا عامًّا لبرامج التطوير في المقاطعة، وهو ما يُمثّل خطوة إيجابية تُعزز من حضور المهاجرين اليمنيين، بل يأتي كنتيجة واقعية لِما قدّمه المهاجرون من خلال مشاركتهم الفاعلة في اقتصاد المقاطعة؛ فهذه المشاركة ستسهل مَهمة توظيف كوادر يمنية مؤهلة في مواقع مناسبة، إذ يُمثل المؤهل عاملًا حاسمًا في عملية التعيين.

صحيفة (اليمني الأميركي) تُوضح في هذا التقرير مَن هو ناصر شاجرة؟..

يُعتبر ناصر الشخصية اليمنية الأولى التي تشغل موقعًا كهذا في المقاطعة، حيث سبق لليمنيين أن شغلوا مواقع وظيفية، لكنها لم تكن بهذا المستوى الذي يشغله ناصر حاليًّا، حيث ظل أبناء الجالية يشغلون وظائف لا ترتقي إلى حجم ووضع الجالية.

                                  تطوير الأعمال

 يقول خليل رحيل – نائب محافظ المقاطعة: نحن سعيدون بانضمام ناصر  إلى إدارة المقاطعة، فقد جاء من أكبر مدينة في مقاطعتنا، وهي مدينة ديربورن، وسوف يسهم بإيجابية من خلال خبرته التي يملكها في تطوير الأعمال التجارية، كما أنه سيعمل في إدارة التطوير للمساهمة في مساعدة الأعمال التجارية الصغيرة على إيجاد المصادر التي يريدونها لتطوير أعمالهم.

يقول ناصر لصحيفة (اليمني الأميركي): فخور في العمل مع إدارة المقاطعة، حيث ستكون لديّ فرصة للعمل مع مجموعة لديها احترام لعملها، وتمتلك قيادة وروحًا للعمل مع الموظفين.

وأضاف: يعطيني هذا العمل الفرصة لطرح ما أملكه من خبرة في الإدارة والعلاقات، وكذلك بناء شراكة لعمل شيء جديد للإدارة والمجتمع، واتمنى أن أكون أملًا جديدًا لجيل قادم، ولفرص أكثر لجاليتنا ومجتمعنا بشكل عام.

                                      ثقة

تخرّج ناصر في جامعة دنفير، تخصُّص إدارة أعمال بعد حصوله على دبلوم من كلية واين كونتي.. ويحظى بثقة العديد من أبناء المجتمع اليمني الأميركي إزاء ما يملكه من علاقات جيدة مع الجميع، ويتمتع بأخلاق عالية في أوساط المجتمع، ومن النادر أن تجد لديه أيّة خصومات، وهو ما يُسهّل من نجاح مهمته كمنسّق عام لتطوير العمل في إدارة المقاطعة، وفق مراقبين.

                                 مؤهل وخبرة

واعتبر الزميل الناشر رشيد النزيلي توظيف ناصر نتيجة جهد كبير من المنظمات والشخصيات الاعتبارية والناشطة في المجتمع.

معربًا عن سعادته بتعيين ناصر في هذا الموقع؛ لِما يملكه من مؤهل وخبرة بجعلانه جديرًا بالنجاح في موقعه، منوهًا بشخصيته الجذابة والمتواضعة.

وأشار إلى دور المهاجرين في دعم اقتصاد المقاطعة، حيث لهم نصيب كبير في تطويره، وخاصة المهاجرين من اليمن.

Advertisements

تعليقات