Accessibility links

مدير مدارس هامترامك العامة-جليلة أحمد: لدينا كل المؤهلات لخدمة طلابنا ومجتمعنا


Advertisements
Advertisements

هامترامك – « اليمني الأميركي» – نرجس رحمان:

مدير مدارس هامترامك العامةً، جليلة أحمد، تحدّثت لصحيفة (اليمني الأميركي) عن المِنح الدراسية المقبِلة، وعن تفاعُل الأُسرِ مع مشاريع وبرامج المدارس، وعن المقترحات الجديدة في المنطقة التعليمية، ودور المنطقة التعليمية في التفاعل مع التعداد والإحصاء الأميركي المقبِل للعام 2020.

وبخصوص البرامج التي تُقدّمها المدارس تحدّثت جليلة أحمد التي عُيِّنت، مؤخرًا، مشرِفًا عامًّا لمدارس هامترامك العامة، قائلة: لقد بداً العام الدراسي، وما يُهمني هو أن نجمع الكلّ، ونُجيب على سؤال: لماذا؟، وقد نظّمنا فعالية داخلية حضرها كل العاملين في المدارس، والمدرسون والجميع، ورحّبنا بهم وتبادلنا المعلومات العامة من أجل المصلحة المنظمة والمنطقة التعليميةً، وهذا التساؤل موجود لدى الجميع، ومن سنة إلى أخرى نتساءل: (لماذا؟)..!!

دعم المجتمع

وأضافت: المجتمع داعم ومساعد للمدارس؛ وعندما نحتاج لأيّ شيء فالكثير منهم يدعمون فعاليتنا، وأغلب المطاعم والمحلات يُلبّون ما نطلبه منهم، وفي الوقت المناسب، كـ: (مطعم يمن كافي، ومطعم رويال كباب، ومحلات بيتزا سيزر، وبوفية البستان، ومين ستريت)، وآخرين.. وهؤلاء جميعهم يدعمون فعالياتنا.

تفاعُل أولياء الأمور 

وتابعت: كلّ المصادر والأبحاث تقول: إنّ تدخُّل أولياء الأمور في النظام المدرسي والتفاعل مع أولادهم، دون شكّ سيُؤدي إلى نجاح الأولاد وتفوقهم، وقد كنتُ مديرًا لبرامج اللغة ومشرفًا على برنامج أولياء الأمور في المدرسة، وأجرينا استبانات لمعرفة ماذا يريد الآباء أو الأمهات من أجل مساعدتهم في تأهيل أنفسهم لمساعدة الأبناء.. ويوجد هنا، في أميركا، أشخاص منذ (20) عامًا تقريبًا، ولا يُدرِكون ما يدور حولهم.. لقد خصّصنا مُشرِفًا لأولياء الأمور في برنامج يبدأ باللغة، وبعدها الخوض في التطوع، ومن ثَمّ الدخول في العمل.. نريد أن نجعلهم قادة، وهذا هو الوضع الطبيعي.. الآن كلّ فريق العمل يدعمون توجُّهنا، فهناك مَن يتحدث العربية، وهناك مَن يتحدث الانكليزية لدعم أولياء الأمور الذين يبحثون عن دعم لقضية التأهيل.

لجنة الأهالي

هل توجد لجنة للأهالي المعروفة بـ (PTAS).. وكيف يتم التسجيل فيها؟

– للأسف لم نصل بعد إلى هذه النقطة، ونتمنى الوصول إليها، فكلما كان لدينا عائلات وأُسر مشارِكة، وكلما كانت هناك ثقة أكبر، وكلما بنينا علاقات، بالتأكيد سنصل إلى هذه النقطة، وهدة الدرجة من التطور، وسيكون لدينا لجنة بين المدرسين والأهالي.

كيف يتم الرد على الاستفسارات في حالة الشكوى؟ 

– هناك إجراءات أوّلية، منها التخاطب مع المدرّس في الفصل، بينه وبين الطالب، وإنْ لم يكُن وليّ الأمر مقتنعًا يذهب إلى مدير المدرسة.. أيضًا يوجد منسّق بين المدرسة والأهالي لأسباب كثيرة، منها: اللغة والثقافة.. وعلينا تقديم كل التسهيلات للاستماع من الأهالي، وتفهُّم المشكلة، وتوضيحها إنْ وُجِدت.

الأكل الحلال

وماذا عن المشاركة مع الشركات لتوفير فرص تطوعية للطلاب من أجل العمل؟

– فيما يتعلق بإدخال الطلاب في العمل، هناك ما يُعرَف بنظام (انترشيب).. وشركة (دي أي تي) للمحروقات ستكون معنا هذا الصيف، ولدينا خطة لعمل الكثير في هذا المجال، الصيف القادم.

وماذا عن المأكولات الحلال في المدارس؟

– نعم حصل شيء في الأيام القريبة الماضية، وهو أن طالبًا في المرحلة الابتدائية أكل وجبة، واتضح أنها ليست حلالًا، ومن حق الصغار معرفة ما يأكلون، ومن حقهم الاختيار أيضًا؛ ولهذا نعتقد ونشعر أنّ من حق الطلاب أن يكون لديهم الاختيار للأكل الحلال.. ولدينا ما يقارب 90 في المائة أكلات حلال.. وما يهمنا هو أن يأكل الطلاب أشياء يرغبون بها، خاصة إذا ما عرفنا أن نسبة الطلاب المسلمين تتراوح ما بين 70 إلى 80 في المائة، ولدينا نسبة كبيرة من المسلمين في المدارس، ولديهم متطلبات وحقوق من مدراسنا.

التعداد

فيما يتعلق بالتعداد.. ماذا عن دور المدارس العامة؟

– التعداد مهمّ، خاصة أن المنطقة التعليمية والمدينة بحاجة إلى التسجيل في التعداد، فهي مهمتنا جميعًا؛ لمعرفة الحاجات التي يتطلبها المجتمع عن طريق الأرقام والبيانات التي يوضحها التعداد، ونحن بدأنا منذ الآن التعاون والتجهيز لتعداد 2020 المقبل، وإيجاد المتطوعين للتوضيح، وكذلك تقريب العلاقات بتوفير الشخصية المناسبة للذهاب إلى المنازل، وكلما كانت امرأة في المجتمع المسلِم ستكون المهمة أسهل وأقوى.

ماذا عن دور إدارة المنطقة التعليمية في إعادة الطلاب وزيادة العدد؟ 

– إنه هدف على المدى الطويل، وقد سمعنا لِأكثر من مرة أن إدخال برنامج اللغة العربية سيُساعد على إعادة الطلاب، وهذا ما نحاول فعله، لكن سيكون أمامنا – الآن – إيجاد برامج أكثر سهولة لانضمام الطلاب إلى الجامعات والكليات، وكذا ميدان العمل.

رسالة أخيرة تودين قولها؟ 

– مدارس هامترامك العامة مهتمة، وتهتم بكل طالب لديها، ويوجد طاقم من المدرسين والموظفين ذوي طموح وحلم كبير، ولديهم مؤهلات وصفات جيدة للتعامل معهم، وأيضًا هم ملتزمون بأداء الخدمات على أكمل وجه، ودائمًا يسألون الأسئلة المعقولة بهدف خدمة الطلاب ومساعدتهم، ومساعدة أولياء الأمور.. كما لدينا كل المؤهلات لخدمة طلابنا ومجتمعنا في المدينة.

Advertisements

تعليقات