Accessibility links

ماذا يعني إعلان بايدن حالة الطوارئ الفيدرالية في مقاطعة واين؟


واين – “اليمني الأميركي”

Advertisements

أعلنَ الرئيس جو بايدن، اليوم الخميس 15 يوليو/ تموز، حالة الطوارئ الفيدرالية في مقاطعة واين.

يأتي هذا الإعلان في أعقاب الفيضانات المدمِّرة التي حدثت الشهر الماضي، والتي دمّرت أكثر من 19 ألف منزل في المقاطعة.

وتم إطلاع المدير التنفيذي للمقاطعة، وارن سي إيفانز، على الإعلان في وقتٍ سابقٍ من صباح اليوم من قِبَل وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية ومسؤولي البيت الأبيض.

وحسب بيانٍ صادرٍ عن مكتب مقاطعة واين، فإنّ هذا الإعلان يُمهّد الطريق أمام السكان المتضررين لطلب المساعدة الفيدرالية في حالات الكوارث؛ للتعافي وإعادة البناء.

ووفقًا للبيان ستوضّح وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية (FEMA) العملية التي يجبُ على المقيمين اتّباعها في التقدم بطلبٍ للحصول على الإغاثة في الأيام القادمة، وسننشرُ هذه التفاصيل في موقع المقاطعة عندما تُصبح متاحة.

وأعرَبَ مكتب مقاطعة واين – حسب البيان – عن التقدير في رسالةٍ خاصة لوفد الكونجرس في مقاطعة واين، ممثلاً بـ: النائب ديبي دينجيل، وعضو الكونجرس رشيدة طليب، والنائب بريندا لورانس، والنائب هالي ستيفنز؛ لجهودهم الدؤوبة للمساعدة في تأمين هذا الإعلان.

 

حسب بيانٍ صادرٍ عن مكتب مقاطعة واين، فإنّ هذا الإعلان يُمهّد الطريق أمام السكان المتضررين لطلب المساعدة الفيدرالية في حالات الكوارث للتعافي وإعادة البناء.


مناطق منكوبة

وكانت بعض مناطق الولاية، بما فيها مقاطعة واين، قد شهدت خلال شهر يونيو/ حزيران فيضانات ألحقت كثيرًا من الأضرار بعددٍ كبيرٍ من المنازل.

وشهدَ جزءٌ كبيرٌ من المقاطعة أضرارًا كبيرة جراء هذه الفيضانات، فجميع أنحاء مدينة هامترامك شهدت فيضانات تسببت في حالة الطوارئ في المنازل والطرق السريعة التي امتلأت بالمركبات المهجورة. كما غُمِرت آلاف الطوابق السفلية بالمياه الاحتياطية من نظام الصرف الصحي.

 وكان ممثلُ الدولة إبراهيم عياش طالَبَ السكان بتوثيق الأضرار التي لحقت بمنازلهم من خلال ملء أنموذجٍ لجميع البيانات، وهو ما أكّدته عمدة المدينة كارين ماجوسكي؛ باعتباره وسيلة للحصول على إحصاءات أفضل للذهاب للحكومة الفيدرالية وإخبارهم بمدى تأثُّر هامترامك.

وفي مدينة ديربورن طلبت الحكومة الفيدرالية من السكان ملء الطلب الذي نشرته على أحد الروابط الإلكترونية لتوضيح تأثُّر المنازل من الفيضانات. 

 

ستوضح وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية (FEMA) العملية التي يجبُ على المقيمين اتّباعها في التقدم بطلبٍ للحصول على الإغاثة في الأيام القادمة، وسننشر هذه التفاصيل في موقع المقاطعة عندما تُصبِح متاحة.


كارثة وطنية

وأعلنت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية في الولاية (MDHHS) «تقديم الإغاثة في حالات الطوارئ للمقيمين ذوي الدخل المنخفض الذين يحتاجون إلى إصلاحات منزلية بسبب الفيضانات التي شهدتها بعض مناطق الولاية».

 وكانت حاكم الولاية جريتشن ويتمير أعلنت حالة الطوارئ في مقاطعة واين؛ ردًّا على الفيضانات المفرطة، مما يُمهّد الطريق لإعلان كارثة وطنية في المنطقة الأشد تضررًا في ولاية ميشيغان من الفيضانات الشديدة.

يُشار إلى أنّ إعلان الرئيس بايدن حالة الطوارئ الفيدرالية في مقاطعة واين يُمثّل إطارًا لمعالجة كافة الأضرار التي تسببت بها الفيضانات، وبما يسمحُ بتقديم المساعدة اللازمة.

  • 153
    Shares
Advertisements

تعليقات