Accessibility links

لماذا استقال بيروتا من مجلس مدينة هامترامك؟


هامترامك – “اليمني الأميركي” – سيمون آلبا

Advertisements

استقال عضو مجلس هامترامك إيان بيروتا بعد وقتٍ قصير من اجتماع الليلة الماضية، مشيرًا إلى قائمة من المخاوف.

في بيانٍ من 2200 كلمة قدمته العمدة كارين ماجوسكي، أدرج عددًا من المظالم التي كانت لديه مع أعضاء مجلس المدينة الآخرين كسبب لاستقالته.. تنبعُ هذه المظالم من جهود الاستدعاء، ووجهتَي اللوم والتحديات الأخرى التي يراها من مجلس المدينة.

وكانت وقعت مشاجرة حول فرضية سحْب الثقة من عدمها من عضو المجلس بيروتا من قِبل محمد حسن، إلا أن بيروتا قدم استقالته.. كتب بيروتا في نهاية المنشور: «وأنا كذلك… أستقيل من منصبي في مجلس مدينة هامترامك».

بدأت جهود سحْب الثقة من عضو المجلس بيروتا، في أكتوبر الماضي، ببيان صحفي قال فيه إنّ الجهد قد وصل إلى التوقيعات الضرورية بحلول 26 أكتوبر. وتستشهد الجهود باستنكار ما وصفه أعضاء مجتمع هامترامك بملاحظات غير حساسة للعنصرية حول التخلص من القمامة… علاوةً على قيام عضو المجلس بتوبيخ أحد موظفي المدينة بكلام جارح وغير مسؤول، ولا يليقُ بعضو مجلس المدينة.

 

من غير الواضح الآن مَن الذي سيتم تعيينه في مقعد عضو المجلس السابق بيروتا، الشاغر.

 

ومع ذلك تزامنت جهود سحْب الثقة مع مبادرة اقتراع قادها عضو المجلس حسن لإلغاء لغة ميثاق الشرطة والإطفاء.. في مقطع فيديو نشره عضو المجلس حسن، شوهد عدد من مسؤولي المدينة السابقين يناقشون كيفية حلّ الشرطة وإدارة الإطفاء، قائلين إنّ دعم إيان بيروتا يجبُ أنْ ينتهي من أجل دفع مبادرة الاقتراع إلى الأمام.

عندما طُلب منه التعليق، قطع عضو المجلس حسن تعليقه لـ “اليمني الأميركي” خلال مكالمة هاتفية انقطعت بالخطأ.

تُعدّ استقالة بيروتا هي الثانية في غضون عام بعد استقالة عضو آخر في مجلس المدينة.. استقال عضو مجلس المدينة السابق، أندريا كاربينسكي بعد أنْ تم إلغاء قرار لتنظيم مستوصفات الماريجوانا دون مناقشة تُذكر.

في اجتماع لاحق لمجلس المدينة، أعاد أعضاء المجلس تقديم قرار مماثل تقريبًا لتنظيم مستوصفات الماريجوانا، والذي تم تمريره.

كتب بيروتا: «في بعض الأحيان عندما تمنحك الحياة الليمون، فإنّ العصير لا يستحق الضغط عليه».. «إنّ سياسات هامترامك أفسدت ذوقي للخدمة العامة، وثبت أنها شديدة السمية بحيث لا يمكنني تحملها، ومما زاد من تفاقم هذا الشعور العجز الواضح الذي أظهرته الطبقة الحالية من القيادة في هامترامك خلال هذه المحنة».

من غير الواضح الآن مَن الذي سيتم تعيينه في مقعد عضو المجلس السابق بيروتا، الشاغر.

في الاستقالة السابقة عُين مجلس المدينة سعد المسمري ليحلّ محل عضو المجلس السابق أندريا كاربينسكي، وحصل سعد على رابع أكبر عدد من الأصوات في الانتخابات ذات الثلاثة مقاعد، وحصلت كاري بيث لاسلي على خامس أكبر عدد من الأصوات؛ إذ حصلت على 13% من الأصوات في انتخابات مجلس المدينة للعام 2019.

Advertisements

تعليقات