Accessibility links

((يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي)) صدق الله العظيم

ببالغ الأسى والأسف، وبقلوبٍ مؤمِنَةٍ بقضاء الله وقدَره تلقَّينا نبأ وفاة الأخ طه صالح العودي بمدينة هامترامك.

Advertisements

إنّنا في صحيفة (اليمني الأميركي) إذ نُشاطِر عائلته مشاعر الحزن لِهذا الفقدان الأليم، نُعْرِبُ لجميع أهله ومحبيه عن خالص التعازي وصادق المواساة، سائلين الله العليّ القدير أنْ يرحَمَ فقيدهم ويُسكِنَه الفردوس الأعلى في الجَنّة، وأنْ يجبُرَ مصابهم، ويعصِمَ قلوبهم، ويُلْهِمهم الصّبْر والسلوان.

Advertisements

.      “إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون”.

Advertisements

المعزّون

أسرة صحيفة اليمني الأميركي

  • 85
    Shares
Advertisements

تعليقات