Accessibility links

ريفرسايد أكاديمي تحتفل بطلابها الجدد في عيد الشكر


Advertisements
Advertisements

 

اليمني الأميركي – ديربورن

 

نظمت مدرسة ريفيرسايد أكاديمي ويست حفلاً خاصاً بالطلاب المهاجرين الجدد بمناسبة عيد الشكر الذي حل في الرابع والعشرين من نوفمبر الماضي.

ويعد هذه الحفل هو التاسع من نوعه الذي تنظمه المدرسة. وقد استضافت الدكتورة منال عاصي وأستاذة اللغة الإنجليزية ابتسام الشوحطي الحفل هذه المرة من خلال مأدبة عشاء خاصة حضرها الطلاب المهاجرين الذين يعد هذا أول عيد شكر بالنسبة لهم في الولايات المتحدة الأميركية وذلك في دلالة مهمة عن الهجرات الأولى إلى أميركا وارتباطها التاريخي بعيد الشكر الذي يعبر خلاله الأميركيون عن شكرهم لله على النعم، كما يعد مناسبة مهمة للالتقاء بأفراد العائلات والأصدقاء.

وقالت المعلمة الشوحطي لـ”اليمني الأميركي” إن هذه الفعالية تهدف لمساعدة الطلاب الجدد على التأقلم مع الثقافة الأميركية والشعور بالانتماء كجزء من رسالة المدرسة وإدارتها التعليمية”. وأضافت إلى أنه إلى جانب تعريف المهاجرين الجدد من الطلاب بالتاريخ الأميركي والثقافة فإن المدرسة كان لها الفخر باستضافة أول عيد شكر بالنسبة لهؤلاء الطلاب القادمين حديثاً إلى “أرض الأحلام”.

وخلال الفعالية رحب مدير المدرسة رمزي ساب بالطلاب الجدد وعائلاتهم. بينما ألقى الطالب حسام الكولي كلمة تتضمن شرحاً حول قصة عيد الشكر. وعبر الطلاب الحاضرين عن سعادتهم بالفعالية ومأدبة العشاء.

Advertisements

تعليقات