Accessibility links

Advertisements

لبنى شرارة بزي

يأتي الحلمُ
متّشحًا بالأمانِي
تضجُّ به..
وسادتِي الحزينة
أرسمُ ورودًا
تعانقُ روحِي الهائمة
يبزغُ الفجرُ
مخضّبًا بعطرِها..
ينشرُ
في المدى الرحيبِ شذاها
فيروي روحِيَ العطشى
على أجنحةِ النسيمِ
تسافرُ
ضحكاتِيَ الخجولةُ
من قبابِ السماءِ أرويِها..
أعصرُ مآقي الغمامِ
لأصنعَ فرحةً
ينكسرُ الضوءُ خجلاً..
تلوحُ ألوانُه الزاهيةْ
والحبُّ في نفسِي
تتجلّى معانِيه الساميةْ
ما أنا إلا نسمةٌ..
تناجي الله هامسةً
قُبلةٌ على جبينٍ
أرهقَته الحياةُ
أنا صوتٌ يصدحُ
من المآذنِ..
حيّ على المحبةِ
ينادي..
فيجيبه..
في هدأة السكون..
الصّدَى..!!

Advertisements

تعليقات