Accessibility links

Advertisements

 ديربورن – “اليمني الأميركي”:
تم اختيار الدكتور غلين ماليكو، من مدارس ديربورن العامة، لقيادة جمعية ميشيغان للمشرفين ومديري المدارس MASA)).

منذ أن تم تعيينه مشرفًا في العام 2015، قاد ماليكو مدارس ديربورن العامة وطلابها البالغ عددهم 20 ألف طالب.

«يواصل المشرف في ديربورن، غلين ماليكو، دوره كقائد في الولاية، في ما يتعلق بقضايا التعليم بعد تعيينه، مؤخرًا، رئيسًا منتخبًا لجمعية ميشيغان للمشرفين ومديري المدارس MASA) )»، وفق بيان صحافي لمدارس ديربورن العامة.

إلى جانب تعيينه القائد التالي لـ MASA، يشغل الدكتور ماليكو حاليًّا منصب رئيس جمعية تعليم المدن الوسطى، وعضوًا في مجلس إدارة مكتب متروبوليتان ومؤسسة ديربورن التعليمية.

«جميع الوظائف تطوعية، وتساعد في توفير التوجيه لكلٍّ من تلك المنظمات، وعلى الحصول على صوت أقوى في القضايا التي تؤثر في التعليم في ميشيغان»، كما جاء في البيان الصحافي، «إن الوصول المباشر إلى صانعي السياسات التعليمية والقادة التربويين الآخرين يسمح للمنطقة بالتواصل المباشر مع احتياجات وإنجازات مدارس ديربورن العامة».

يعمل الدكتور ماليكو في المنطقة منذ عام 1995، عندما عمل لأول مرة كمدرس بديل في مدارس ديربورن العامة.

جاء في البيان الصحافي: «من خلال العمل في الرتب، تم تعيينه مشرفًا في عام 2015».

مدارس ديربورن العامة هي ثالث أكبر منطقة في ولاية ميشيغان، حيث يحضر أكثر من 20 ألف طالب في مدارسها.. مع 2800 موظف، يبلغ إجمالي ميزانية المنطقة 333 مليون دولار.

يبلغ معدل التخرج من المدرسة الثانوية في المدارس بالمنطقة 95%.. تم تسمية خمس مدارس باسم مدارس الشريط الأزرق الوطنية في السنوات الخمس الماضية.

   
 
Advertisements

تعليقات