Accessibility links

تخفيف قيود ارتداء الكِمامة مع ظهور مؤشرات لانحسار وباء كورونا في أميركا


“اليمني الأميركي” – متابعات

Advertisements

حققت الولايات المتحدة إزاء وباء كورونا خطوات جيدة خلال ما مضى من ولاية الرئيس جوبايدن مقارنة بالوضع خلال ولاية سلفه دونالد ترامب، لا سيما مع تطعيم 35% من الأميركيين بالكامل.

وظهرت مؤشرات في أكثر من اتجاهٍ تؤكدُ انحسار الوباء في الولايات المتحدة.

ونزَعَ الرئيس بايدن قناع الوجه في المكتب البيضاوي بحضور المشرّعين الجمهوريين بعد الإعلان عن الإرشادات الجديدة.

وكان المسؤولون في القطاع الصحي بالولايات المتحدة أوصوا بتخفيف قيود ارتداء الكِمامة، والسماح للأشخاص الذين تلقّوا جرعتين من اللقاح، بعدم ارتدائها في معظم الأماكن المغلقة، وفي الهواء الطلق، ووصفَ الرئيس جو بايدن الخطوة بـ”اليوم العظيم”.

وواجهت إدارة الرئيس بايدن ضغوطًا لتخفيف القيود على الذين تلقّوا اللقاح بالكامل.

وشارك بايدن ونائبه كامالا هاريس في مناسبة بحديقة في البيت الأبيض دون ارتداء قناعٍ للوجه، تماشيًا مع الإرشادات الجديدة.

وحثّ بايدن الذين لم يتلقّوا اللقاح على ارتداء الكِمامة، قائلاً: “لن نخرجَ ونعتقلَ الناس”.

ونصحَ مغردًا على حسابه في تويتر: “القاعدة الآن بسيطة.. خُذ اللقاح أو ارْتَدِ قناعًا إلى أنْ تفعل.. الخيار لك”، ليس للرئيس الأميركي سلطة ليأمر الأميركيين بتلقّي اللقاح، أو وضْع قناع الوجه.

وانخفضَ عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوى منذ أيلول (سبتمبر) الماضي، مع تسجيل العدد الأقلّ بالنسبة للوفيات منذ نيسان/ أبريل.

ويمكنُ للأشخاص المحصّنين باللقاح التوقف عن تطبيق التباعُد الاجتماعي، بحسب مراكز التدخل والسيطرة على الأمراض (سي دي سي) في الولايات المتحدة.

وتأتي الإرشادات الأخيرة في الوقت الذي تشهدُ فيه معدلات التلقيح تقدمًا بطيئًا، بعد تطعيم 35% من الأميركيين بالكامل.

وقال الخبراء إنّ هذا التغيير قد يبشِّر بـ”العودة إلى الحياة الطبيعية”، وهم يأملون أنْ يشجّعَ ذلك عددًا أكبر من الأشخاص على تلقّي اللقاح.

وفي دليل آخر على انحسار الوباء، دعا رئيس اتحاد المعلّمين الأميركيين إلى إعادة فتْحٍ كاملٍ للمدارس في فصل الخريف.

وذلك بعد الموافقة على حصول الأولاد الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و15 عامًا على لقاح فايزر.

ولا تُطبّق الإرشادات الجديدة في مَرافق الرعاية الصحية، أو في أماكن مثل السجون وملاجئ المشرّدين، وما يزال يُنصح باستخدام قناع الوجه على متن الطائرات وفي وسائل النقل العام الأخرى.

ولا تلغي إرشادات هيئة الصحة الأميركية القوانين المحلية، وقد تستمر بعض الشركات بالطلب من العملاء والموظفين ارتداء كمامة الوجه.

وكانت السلطات الصحية الأميركية قد صرّحت في نيسان/ أبريل الماضي بأنه يمكنُ الاستغناء عن ارتداء الكمامات خلال النشاطات الخارجية، لكن مع الإبقاء عليها في الأماكن المزدحمة.

وذكرت والنسكي الأشخاص الذين يُعانون نقصًا في المناعة بوجوب استمرار ارتداء الكِمامة في الهواء الطلق.

وتثيرُ هذه الخطة القلق لدى بعض الأميركيين، مع حصول أقلّ من نصف عدد السكان على اللقاح دون وجود طريقة للتأكد من أنّ الأشخاص قد تلقّوا الجرعات أو لا.

وحدّد الرئيس جو بايدن موعد الرابع من تموز/ يوليو لاكتمال تطعيم 70% من الأميركيين بجرعة واحدة على الأقل، وفقًا لتقرير نشره موقع بي بي سي.

Advertisements

تعليقات