Accessibility links

تأهُّل مصوِّر رياضي يمني لنهائي مسابقة دولية للتصوير السريع


أيمن القاضي: التقطتُ الصورة في دوري شعبي بعدن ولم أتوقع هذا النجاح

عدن – “اليمني الأميركي” – محمد الأموي

Advertisements

تأهَّلَ المصور الرياضي اليمني الشاب أيمن القاضي للقائمة المختصرة لجائزة الاتحاد الدولي للإعلام الرياضي للتصوير السريع (الحركة الرياضية) لعام 2020م.

ويُمثّلُ وصول أيمن لهذه المرحلة من المسابقة نجاحًا كبيرًا للإعلام الرياضي اليمني الذي يمرُّ بظروفٍ صعبة مع توقف الأنشطة الرسمية بسبب الحرب المستعرة في البلد منذ عام 2015م، وتضرُّر المرافق والأُطُر الرياضية بسببها، بما فيها الإعلام الرياضي.

أول نجاح

وأعربَ أيمن القاضي، في حديث لـ “اليمني الأميركي”، عن سعادته بهذا النجاح، وقال: «أنا سعيد جدًّا بهذا الإنجاز»، «هذه هي المرة الأولى التي أشاركُ فيها، وكأول مرة أنافسُ على مستوى العالم، وهذا إنجازٌ لي وللإعلام الرياضي اليمني».

أيمن القاضي، ابن الـ(25) عامًا، تأهلَ للقائمة المختصرة لجائزة الاتحاد الدولي للإعلام الرياضي للتصوير السريع، وتضم القائمة أفضل 30 صورة للعام 2020م، وبعد إعلان المتأهلين للقائمة المختصرة سيتم اختيار أفضل 10 صور، ثم يليها اختيار أفضل 3 صور رياضية (أكشن) في 2020 في حفل توزيع الجوائز.

المشاركة وموضوعها

“تم تفضيل هذه الصورة لأنها تحكي عن شغف كرة القدم بعدن، وأنّ أكثر النجوم على مستوى اليمن أتوا من البطولات الشعبية

 

عن المشاركة يقولُ أيمن: «دخلتُ هذه المسابقة برغبة كبيرة مني بإثبات النجاح، وتفوق الإعلامي الرياضي اليمني رغم الظروف الصعبة التي نعيشها».

ويضيف: «طبعًا التقطتها في دوري شعبي بعدن.. المسابقة كانت في فئة (الأكشن)، واختياري للصورة كان دقيقًا، لكن أكثر الصور فيها (أكشن) كانت هذه الصورة.
لديّ العديد من الصور، ولكنها تُعدّ الأفضل.. طبعًا أنا شاركتُ في فئة أخرى، وهي فئة تصوير البروفايل، ولكن لم يحالفني الحظ، والصورة التي شاركتُ بها  كانت بسيطة جدًّا من مكانٍ بسيط من إحدى البطولات الشعبية في عدن.
نادرًا ما تجدُ مَن يشارك بصورة من قلب الحارة… تم تفضيل هذه الصورة على الكثير من الصور؛ لأنها تحكي عن شغف كرة القدم بعدن، وأنّ أكثر النجوم على مستوى اليمن أتوا من البطولات الشعبية».

وقال أيمن إنه لم يتوقع النجاح، «طبعًا لِأكُنْ صريحًا؛ فأنا لم أتوقع نجاح صورتي إلى هذا الحدّ، ولكن الحمد لله توفقنا»، «لم ألتقط الصورة بالصدفة، فقد تعمدتُ أنْ آخذ صورة بـ (أكشن) عالٍ، بخلفية يظهر فيها الرجل وولده الذين يظهرون في الخلف».

مراحل المسابقة

تمرّ المسابقة بخمس مراحل تصويت، تؤخذ عملية التحكيم على محمَل الجد من قِبل الاتحاد الدولي للإعلام الرياضي، وبمجرد التفحص الدقيق لجميع الأعمال المقدَّمة من قِبل موظفي الاتحاد، ابتداءً بمرحلة التصويت الأولى، تُرشح الأعمال الأكثر تقديرًا، حسب تصنيف لجنة من المتخصصين وأعضاء اللجنة التنفيذية والحكام، وصولاً إلى إنتاج قائمة مطولة أولية (Longlist).

ثم مرحلة التصويت الثانية، والتي يتم تنفيذها حصرًا من قِبل أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد (يمثلون 24 دولة مختلفة)، وبهذه الخطوة تتم فلترة الأعمال المختارة لإنتاج قائمة قصيرة (Shortlist) من المرشحين.

ثم ينتقلُ العمل للمرحلة الثالثة، وفيها يتم تنفيذ مرحلتي التصويت الثالثة والرابعة من قِبل لجنة التحكيم، والذين يمثلون 12 عضوًا ذوي خبرة مرموقة في مجال الإعلام الرياضي، يمثلون القارات الخمس، حيث يختارون أولًا المراكز العشرة الأولى، ثم المراكز الثلاثة الأولى.

أخيرًا، قبل يوم واحد من الحفل تتم مرحلة التصويت النهائية في اجتماع مغلق، وتبقى النتائج سِرية حتى وقت الإعلان من قِبل مقدِّمي الحفل.

جوائز المسابقة

الفائزون بجميع الفئات سيحصلون على جائزة مالية، وقدرها (8000 دولار أميركي للمركز الأول، و3000 دولار أميركي للمركز الثاني، و2000 دولار أميركي للمركز الثالث)، بينما سيحظى فائزان فئة المُراسل الشاب على منحة مدفوعة التكاليف بالكامل لتغطية حدثٍ رياضي دولي.

  • 61
    Shares
Advertisements

تعليقات