Accessibility links

بعض سكانها من العرب واليمنيين: مَن سيفوز بمقعد المنطقة الـ7 بمجلس مدينة ديترويت؟


ديترويت – “اليمني الأميركي” – سايمون آلبا:
في المنطقة السابعة بالمدينة، نجح مرشحان في تجاوز الانتخابات التمهيدية، وأصبحا متنافسين لتمثيل منطقة معقدة في حكومة ديترويت.
ريجينا روس وفريد ​​دورهال يخوضان سباق الفوز بمقعد في مجلس المدينة. 

Advertisements

المنطقة نفسها مكان معقد.. تقع المنطقة في عمق الجانب الغربي من ديترويت، وهي موطن لمجموعة متنوعة من السكان مع تحديات فريدة. إنها المنطقة التي تضم وارندال وروج بارك وفقًا لـ Data Driven Detroit. يبلغ عدد سكان المنطقة السابعة 102.800 نسمة، ويعيش 30% من سكانها عند أو أقل من خط الفقر.

 

ترى ريجينا روس، التي حصلت على 24% من الأصوات الأولية، أن معدل الفقر هو القضية الأساسية لمدينة ديترويت.


أولويات المرشحين

في استطلاع أجرته  DeadlineDetroit، ترى ريجينا روس، التي حصلت على 24% من الأصوات الأولية، أن معدل الفقر هو القضية الأساسية لمدينة ديترويت.

 

كتبت روس عن مخاوفها الأساسية: «مستوى الفقر في مدينتنا يتراوح بين 35% و40% وفقًا لتعداد 2019».. «العمالة الناقصة والبطالة ونقص المزايا الصحية والسكن اللائق الميسور والمياه النظيفة والأجور وانعدام ثقة الشرطة، من بين أمور أخرى».

في الطرف الآخر من اقتراع المنطقة السابعة، تجاوز المرشح فريد دورهال الانتخابات التمهيدية بنسبة 30% من الأصوات.. تشمل أولوياته تحقيق الاستقرار في الأحياء، والسلامة العامة، وزيادة المساكن العادلة والميسورة التكلفة، والوظائف، وإيرادات المنطقة.

والآن بعد أن ضيّقت الانتخابات التمهيدية النطاق بين هذين المرشحين، بدأ السباق في التبلور في انتخابات التجديد النصفي في 2 نوفمبر/ تشرين الثاني. تحدثت روس، في مقابلة مع صحيفة “اليمني الأميركي”، عن خططها لاستمرار حملتها الانتخابية حتى الانتخابات العامة.

قالت روس: «خطتي هي جمع أكبر عدد ممكن من المتطوعين لمساعدتنا مع اقتراب موعد الانتخابات العامة».. «المتطوعون، التبرعات، هذه الأشياء تساعد.. آمل أن يدرك الكثير من الناس أننا موجودون هنا ونحن نترشح لمجلس المدينة».

 

تشمل أولويات فريد دورهال الحاصل على 30% من الأصوات الأولية، تحقيق الاستقرار في الأحياء، والسلامة العامة، وزيادة المساكن العادلة والميسورة التكلفة، والوظائف، وإيرادات المنطقة.


تمويل الحملات 

من خلال سجلات تمويل حملة مقاطعة واين، يُطلب من المرشحين إظهار المساهمات التي تساعد حملاتهم.
بالنسبة لفريد دورهال، هذا يعني جمع 50442 دولارًا أميركيًّا لحملته.

كما قدّمت لجان العمل السياسي مساهمة مهمة في حملة دورهال، وبلغ مجموع مساهمتها حوالى 16600 دولار. 

تشمل لجان العمل السياسي التي ساهمت في حملة دورهال ما يلي:
– رابطة ضباط شرطة ديترويت: 500.00 دولار.

– نساء قويات يقُدْن:  150.00 دولار.

– الغرفة الكلدانية:  1000 دولار.

– الاتحاد الدولي لموظفي الخدمة:   3500.00دولار.

– ستيفاني تشانغ (عضو مجلس الشيوخ عن ولاية ميشيغان): 200.00 دولار.

– جمعية بائعي البيرة والنبيذ في ميشيغان:  1500دولار.  

– شركة Rock Holdings LLC:  9000.00 دولار.

– إمبولدن: 250.00 دولار.

أما ريجينا روس فلم تقدم البيانات المالية لحملتها حتى 18 أكتوبر/ تشرين أول.

في السباق الذي يحدد تمثيل وارندال في حكومة مدينة ديترويت، سيواصل المرشحان المتبقيان حملتيهما، ونظرًا لأن نتائج الانتخابات التمهيدية كانت متقاربة جدًّا، فكل شيء متوقع في نتائج الانتخابات العامة.

  • 224
    Shares
Advertisements

تعليقات