Accessibility links

المحاسب نجيب الدرويش يفتتحُ مكتبه الجديد شرق ديربورن


Advertisements

ديربورن – “اليمني الأميركي”:

خلف كلّ الأعمال تكون الأرقام؛ هذا هو المكان الذي يأتي فيه شخص مثل نجيب الدرويش كمحاسب، حاصل على درجة الماجستير المعروفة بـ(CPA). 

انخرط نجيب في مجال المحاسبة منذ تخرجه في الجامعة عام 1996م مباشرة، وعلى مدى السنوات السبع الماضية كان يعمل في ممارسة هذا المهنة. الآن توسع نشاطه ليشمل عددًا من الخدمات الجديدة لأيّة شركة تحتاجها.

افتتح نجيب الدرويش، الأسبوع الماضي، مكتبًا جديدًا شرق ديربورن، في شارع افينو ميشيغن؛ بهدف توسيع أعماله. 

وهناك يُقدّم عددًا من الخدمات مثل: تقديم الإقرارات الضريبية، مسك الدفاتر، وحتى تمثيل العملاء أمام مصلحة الضرائب الأميركية في الغالب للشركات الصغيرة والمتوسطة في الوقت الراهن. 

نجيب الدرويش ، افتتح مكتبه الأسبوع الماضي لتوسيع الأعمال.

 

ويقول الدرويش، إنّ معظم خدماته للمطاعم والمحلات التجارية الصغيرة. 

وفي تصريح لصحيفة (اليمني الأميركي) أوضح أنه بالنسبة لمعظم الشركات يمكنهم البدء من خلال إدارة محاسبتهم الخاصة. «مع نمو الأعمال يُصبح من الصعب مواكبة المعاملات، ويكون ذلك عندما تكون شركة كبيرة تحتاج إلى خدمتنا كجزء أساسي من ممارسة الأعمال التجارية».

لا يقتصرُ الأمر على خدمات المحاسبة البسيطة التي يريدها الناس أيضًا، يقول الدرويش إن الناس يعتمدون علينا بالرغم من ذلك. 

وبعد انتهاء موسم الضرائب، يجبُ أنْ تحافظ الشركات على علاقة جيدة مع خدمات المحاسبة الخاصة بها، هذه العلاقات هي ما قاد في نهاية المطاف الدرويش إلى التوسع في أعماله هنا.

قال الدرويش، «في الأساس، كنتُ بحاجة لمساحة لتوظيف المزيد من الموظفين».

وأضاف: «ما يُميّز “الدرويش” عن خدمات المحاسبة الأخرى هو أننا قادرون على تمثيل العميل أمام مصلحة الضرائب (IRS) في أيّ حال.. لا يزال مكتب الدرويش في توسّع؛ لذلك يمكن للعملاء الجدد الحضور إلى مكتبه هنا للحصول على أيّة خدمات قد يحتاجون إليها».

حضر الافتتاح عدد من زملاء الدرويش ومسؤولون حكوميون تتقدمهم عضو الكونجرس دابي دنجل. 

  • 56
    Shares
Advertisements

تعليقات