Accessibility links

الجالية العربية في ميشيغان تفوز بإدارات ثلاث مُدن


ميشيغان – “اليمني الأميركي”
صنعت الجالية العربية الأميركية في ولاية ميشيغان تحولاً تاريخيًّا أفرزته نتائج انتخابات الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني، حيث فازت الجالية بمناصب عمدة ثلاث مدن: ديربورن، ديربورن هايتس، وهامترامك. 

Advertisements

وهو تحول يتحقق لأول مرة في تاريخ الجالية في ولاية ميشيغان، وبقدر ما يمثّل إنجازًا للجالية، هو في نفس الوقت يضيف تحديات جديدة للجالية على صعيد تحقيق النجاح المرجو، والذي من شأنه أن يعزز حضورها من خلال ما سيقوم به الفائزون لصالح المدن التي فازوا فيها.

وقد فاز بمنصب عمدة مدينة ديربورن اللبناني الأميركي عبدالله حمود، وهو من مواليد أميركا، ويعول عليه تحقيق تقدم كبير للمدينة على سبيل التعافي من جائحة كوفيد -19.

وفاز بمنصب عمدة مدينة ديربورن هايتس اللبناني الأميركي بيل بزي، ودخل بزي أميركا وعمره 10 سنوات.

وفاز بمنصب عمدة مدينة هامترامك أمير غالب، وهو طبيب يمني أميركي، دخل أميركا وعمره 17 سنة.

واعتبر مراقبون أن هذا الفوز هو نتاج خطوات عديدة بذلتها الجالية خلال العقود الماضية في تحقيق حضور عزز من نجاحها في العمل السياسي والإداري للمدن.

وأكدوا أن هذا الفوز هو بداية لمرحلة تتطلب مزيدًا من العمل الصادق بما يحقق حضورًا ناجحًا في إدارة المدن، الأمر الذي يؤهلهم لما هو أهم في المستقبل.

  • 216
    Shares
Advertisements

تعليقات