Accessibility links

الأربعاء.. حفل تكريم الفائزين بجائزة الرَّبادي بصنعاء


صنعاء – “اليمني الأميركي”

Advertisements

يحتفلُ مجلس أمناء جائزة الرَّبادي للقصة القصيرة للكتَّاب اليمنيين الشباب، الأربعاء المقْبل – الموافق العاشر من شباط (فبراير)، بتكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى للدورة الأولى للجائزة (2020 – 2021)، ومعهم كوكبة من كتّاب القصة القصيرة اليمنيين، ونُخبة من المثقَّفين، وذلك في نادي القصة (إل مقة) بصنعاء.

وفازَ بالمركز الأول ميمونة عبدالله محمد غالب عن قصتها “ظلٌّ في الأشرفية”، وحصلَ على المركز الثاني هيثم ناجي سعيد عن قصته “تحت الطاولة”، ونال المركز الثالث عمران عبدالله إسماعيل عن قصته “عين آمال الذبحاني”.

وضمّتْ لجنة التحكيم كلًّا من: وجدي الأهدل، سمير عبدالفتاح، أحمد الأغبري.

ويتضمنُ حفل التكريم كلمة رئيس مجلس أمناء الجائزة رشيد النزيلي، يلقيها نيابةً عنه أحمد الأغبري، وكلمة عبدالباري طاهر عن الأديب الراحل محمد الرَّبادي، وكلمة خالد محمد الربادي عن الجائزة، وكلمة نادي القصة يلقيها رئيس النادي محمد الغربي عمران، وكلمة وجدي الأهدل عن فكرة الجائزة والغاية منها، وكلمة الفائزين يُلقيها الفائز بالمركز الأول، وقراءة في إعلان الفائزين بالجائزة، ومن ثم تكريم الفائزين، وتسليم المكرَّمين الشهادات التقديرية.

وتتضمنُ قائمة كتّاب القصة القصيرة المكرَّمين كلًّا من: بسام شمس الدين، انتصار السري، لطف الصراري، مها صلاح، نجمة الأضرعي، سيرين حسن، هشام محمد، محمد المقطري، سلمى الخيواني، وإيمان حميد.

كما سيتمّ تكريم نُخبة من المثقفين بشهادات تقديرية، وهم: عبدالله الوادعي، محمد أحمد الدعيس، خالد الربادي، عبدالحكيم العفيري، عبدالله الصعفاني، نادي القصة، زيد الفقيه… تقديرًا لأدوارهم في تشجيع الحراك الثقافي.

وأعرَبَ رئيس مجلس أمناء الجائزة رشيد النزيلي عن سعادته بما حققته الدورة الأولى من نجاح، مؤكدًا حرصه على تطوير الجائزة بما يسهم في خدمة المشهد الثقافي اليمني من خلال تشجيع ودعم المبْدِعين الشباب.

  • 80
    Shares
Advertisements

تعليقات