Accessibility links

إزاحة الستار عن لافتة حديقة الشفاء المجتمعية المشتركة بين الأديان


Advertisements
Advertisements
Advertisements

هامترامك – “اليمني الأميركي”:

على الحدود التي تشترك فيها هامترامك مع ديترويت، بدأ أعضاء المجتمع المدني المكتظ بالفعل في تنمية ما يحتاجون إليه في حديقة مجتمعية.  

بدأت فكرة الحديقة من قِبل “تحالف كلمة سواء”، وهي منظمة مشتركة بين الأديان تهدف إلى الجمع بين رجال الدين من مختلف المعتقدات والمنظمات الدينية من أجل مستقبل أفضل.

يقود “تحالف كلمة سواء” عارف هسكيتش، وهو إمام وزعيم ديني ولاجئ بوسني في الولايات المتحدة.

في حدث وقع الأسبوع الماضي، وصلت الحديقة المجتمعية إلى مرحلة مهمة لتصبح جزءًا أساسيًّا من مجتمع هامترامك.

في احتفال أقيم الخميس، مثّل هسكيتش وعدد من القادة الدينيين من المعتقدات الكاثوليكية والمعمدانية واليهودية والبوذية، إلى جانب العديد من الأديان الأخرى، المجتمع بأديانه لإزاحة الستار عن لافتة الحديقة.

عارف هسكيتش يتحدث أمام الحاضرين عند إزاحة الستار عن اللافتة

 

قال هسكيتش في مقابلة قبل الحدث: «سنكشف النقاب عن اللافتة، وسنقدم رسائل قصيرة ومختصرة للغاية – ما الغرض من الحديقة، إلى جانب الحديث عن عنف السلاح والوقاية منه».

في هذا الحدث، أدلى متحدثون من مختلف المنظمات الدينية ببيانات موجزة بناء على طلب هسكيتش، وقد شكر الكثيرون، بمن فيهم شري ثانادار، مرشح الكونغرس عن الدائرة 13 في ميشيغان… عارف على تنظيم هذا الحدث، كما تحدث آخرون، مثل لوثر كيث، المدير التنفيذي لشركة Arise Detroit، عن الحاجة إلى التعاون، وإيجاد أرضية مشتركة.

مع استمرار البيانات الموجزة، تحدث هسكيتش وغيره من المشاركين في حديقة المجتمع عن أهمية هذا كمورد مجتمعي.

 كما تحدث هسكيتش، الذي يقول إنه أخصائي أعشاب ماهر، عن الأعشاب الطبية التي نمت في جميع أنحاء الحديقة خلال هذا الصيف.

قال هسكيتش: «هذا العام، في الربيع، عندما كنت مستعدًّا لزراعة حديقة الخضروات، كما تعلم، رأيت الكثير من الأعشاب الطبية»، «أنا معالج تقليدي، أفهم الأعشاب.. بمجرد أن رأيت الأعشاب الطبية، نسيت أمر الفلفل والبصل والخيار.. لقد نسيت أمرهم تمامًا، وتركت الأعشاب الطبية تنمو».

تقع حديقة الشفاء المجتمعية The MASCH and CWA على زاوية شارع هارولد وشارع ألبينا بالقرب من حدود ديترويت وهامترامك.

   
 
Advertisements

تعليقات