اخبار امريكا

حكما يقضي بعدم مشروعية الإجراء المتخذ من قبل وزارة الخارجية الامريكية  بمصادرة جواز السفر الخاص بمواطن من الجنسية الأميركية في صنعاء
حكما يقضي بعدم مشروعية الإجراء المتخذ من..


إف بي آي: أحد المؤيدين لداعش من سكان ديربورن هايتس خطط لمهاجمة كنيسة في ديترويت
إف بي آي: أحد المؤيدين لداعش من سكان ديربورن..


 نيويورك تايمز:المجموعات الحقوقية تطالب بالتحقيق في الجوازات المرفوضة في السفارة الأميركية في اليمن
نيويورك تايمز:المجموعات الحقوقية تطالب..


قاضٍ أم أستاذ جامعي أم رئيس لرابطة كرة السلة.. ما خطط أوباما بعد مغادرته البيت الأبيض؟
قاضٍ أم أستاذ جامعي أم رئيس لرابطة كرة..


أوباما : الحرب على الإرهابين وليس على الاسلام
أوباما : الحرب على الإرهابين وليس على..


اتهام أمريكي يدعي سعيد فاروق في  حادثة اطلق النار
اتهام أمريكي يدعي سعيد فاروق في حادثة اطلق..


للقضاء على داعش.. هذه خطط المتنافسين على رئاسة البيت الأبيض
للقضاء على داعش.. هذه خطط المتنافسين على..


  دونالد ترامب: مستعد لإغلاق مساجد فى أمريكا لو انتخبت رئيسًا
دونالد ترامب: مستعد لإغلاق مساجد فى أمريكا..


تحديا لحاكم ولاية متشجن ... مخرج أميركي يفتح أبواب منزله للاجئين السوريين
تحديا لحاكم ولاية متشجن ... مخرج أميركي يفتح..


أوباما يرفض التفرقة الدينية في استقبال اللاجئين
أوباما يرفض التفرقة الدينية في استقبال..


أوباما ينتقد موقف ترامب من المهاجرين غير الشرعيين
أوباما ينتقد موقف ترامب من المهاجرين غير..


[المزيد]

اعلانات
Book    مطعم لاشيش    http://yourrights.com/    Malek Al Kabob   
اعلانات

تقرير عن الوضع في اليمن
[الخميس يونيو 11]

أكدت منظمة العفو الدولية أن هناك عشرات القتلى والجرحى الذين سقطوا فى صنعاء بسبب نيران المدافع المضادة للطائرات التى أطلقتها عناصر ميليشيات جماعة الحوثيين والرئيس السابق أثناء تصديها لطائرات التحالف وهو ما يشكل انتهاكا لقوانين الحرب
. وذكرت المنظمة، فى تقرير لها نشرته وكالة الأنباء اليمنية التابعة للحكومة، أن أطباء مستشفيات صنعاء أكدوا أن المدافع المضادة للطائرات هى السبب فى وقوع خسائر فى الأرواح داخل صنعاء حيث بلغ عدد المصابين خلال الشهر الأول من النزاع 1024 جريحا غالبيتهم من النساء والأطفال. وأضافت المنظمة أن 90% من الجرحى الذين يتم إدخالهم إلى المستشفيات تعرضوا لإصابات مضادات الطيران التى تطلقها المليشيات الحوثية وصالح، عشوائيا ، مشيرة إلى سقوط حوالى 20 شخصا بإصابات بسبب مقذوفات مضادات للطيران قبل الإعلان عن وقف إطلاق النار والهدنة لمدة 5 أيام. وأوضحت المنظمة، فى تقريرها، أن ميليشيات الحوثيين والرئيس السابق تستخدم ذخائر مضادة للطيران والتى تنفجر لدى اصطدامها بطائرة أو بالأرض عقب سقوطها كونها من الطراز المزود بصاعق التفجير الذى ينطلق بمجرد الاصطدام بأى جسم. وناشدت منظمة العفو الدولية، ميليشيات الحوثيين والرئيس السابق الامتناع عن استخدام ذخائر مضادات الطائرات المزودة بصاعق التفجير عند الاصطدام واتخاذ تدابير احتياطية لحماية المدنيين..وطالبتهم بالتحقيق فى حالات تعرض المدنيين للأذى جراء نيران أسلحتها المضادة للطائرات وتعويض المتضررين خاصة من خلال تغطية تكاليف العلاج وإصلاح الممتلكات المتضررة. ومن ناحية أخرى، قصفت طائرات دول التحالف العربى فجرامس عدة مواقع تابعة لجماعة الحوثيين وقوات عسكرية موالية للرئيس السابق فى صنعاء، فقد استهدفت الطائرات قاعدة الديلمى الجوية العسكرية المجاورة لمطار صنعاء التى يسيطر عليها الحوثيون ويقول شهود العيان أن الانفجارات سمعت من داخل القاعة فيما شوهدت ألسنة النيران تندلع منها وسط أصوات انفجارات للأسلحة والذخيرة بالقاعدة. كما استهدفت الطائرات المعهد التقنى وتم تدمير أسلحة كثيرة كان قد تم نقلها إليه مؤخرا.

هدوء نسبي
من جهة اخرى ساد هدوء حذر الحدود السعودية مع اليمن امس السبت بعد عمليات قصف متقطع أمس الاول الجمعة نفذتها القوات السعودية ضد الميليشيات الحوثية، التي أطلقت صواريخ وقذائف باتجاه المحافظات السعودية القريبة من الحدود.
طيران التحالف واصل قصف الميليشيات الحوثية ليلاً، فيما قامت القوات السعودية المشتركة على الأرض بالرد على مصدر النيران.
وقد سقط عدد من القذائف مصدرها من الأراضى اليمنية على مواقع متفرقة بمنطقة نجران على الحدود السعودية دون وقوع إصابات
فيما أفادت مصادر أمنية يمنية بمقتل وإصابة العشرات من المسلحين الحوثيين في قصف طيران التحالف الذي تقوده السعودية امس السبت ضد مواقع تسيطر عليها جماعة أنصار الله الحوثية في محافظة الحديدة غرب اليمن.
وقالت مصادر أمنية إن غارات جوية استهدفت تجمعات لمسلحين حوثيين في المجمع الحكومي بمديرية الدريهمي، والمجمع الحكومي بمديرية بيت الفقيه بالحديدة.
وحسب المصادر ، أسفرت تلك الغارات عن مقتل وإصابة العشرات من المسلحين الحوثيين الذين اتخذوا من تلك المقرات ثكنات عسكرية.
على صعيد أخـر، قصف طيران التحالف قاعدة الديلمي الجوية بالقرب من مطار صنعاء الدولي.
وقال سكان محليون إن أكثر من ثلاث غارات جوية هي الأعنف منذ بداية عمليات التحالف في اليمن استهدفت قاعدة الديلمي الجوية، ما أدى إلى انفجار مخازن الأسلحة حيث تطايرت الصواريخ منها بكثافة.
وأشاروا إلى نزوح معظم القاطنين في الأحياء القريبة من المطار.
كما أفادت مصادر قبلية يمنية امس ايضا بمقتل 6 مسلحين حوثيين جراء استهداف دورية تابعة لهم من قبل المقاومة الشعبية في محافظة مأرب شرقي البلاد.
وقالت المصادر إن المقاومة الشعبية في منطقة طلعة الميه بحلحلان استهدفت دورية عسكرية تابعة للحوثيين في جبهة مجزر شمال مأرب، ما أدى إلى احتراق الدورية ومقتل جميع من فيها.
ويأتي ذلك في الوقت الذي قصف فيه طيران التحالف الذي تقوده السعودية مواقع تسيطر عليها جماعة الحوثي والجيش الموالي للرئيس السابق علي عبدالله صالح في مأرب.
وأشارت المصادر إلى أن أكثر من ثلاث غارات جوية استهدفت تجمعات للحوثيين في منطقة الجفينة والأشراف جنوب مأرب، مؤكدين ان الحوثيين استخدموا منازل المواطنين في تلك المناطق كمخازن لأسلحتهم بعد نزوح المواطنين منها جراء الاشتباكات المسلحة.

تظاهرة في صنعاء
من جهة اخرى شهدت ساحة التغيير في العاصمة اليمنية صنعاء أول مظاهرة ضد الانقلابيين الحوثيين ردد خلالها المتظاهرون شعارات تطالب برحيل الميليشيات عن العاصمة وإخلاء مؤسسات الدولة وتسليم الأسلحة التي نهبوها من مخازن الجيش. وقد رد المتمردون الحوثيون بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين.
فالمواجهة بين ميليشيات الحوثي وصالح واليمنيين تتسع دائرتها نتيجة القهر الذي تمارسه هذه الميليشيات واستئثارها بكل الخدمات المتوفرة على شحها في حين يعاني المواطن اليمني من انقطاع أغلب الخدمات الأساسية في البلاد.

فقد ردد المتظاهرون خلال تظاهرة صنعاء هتافات تطالب برحيل الميليشيات المتمردة وإخلاء مؤسسات الدولة وتسليم الأسلحة المنهوبة، كما ندد المتظاهرون باحتكار ميليشيات الحوثي صالح للمشتقات النفطية وقيام عناصرها ببيعها في السوق السوداء.
أما الرد من الانقلابيين فكان عنيفا وعكس مدى تخوفهم من غضبة الشارع اليمني.
من جانبها، سيطرت المقاومة الشعبية على الطريق الممتد من الإصدار الآلي إلى القرب من مدينة غازي علوان، وأكد مصدر بالمقاومة تواصل الهجوم بعد انسحاب المتمردين الحوثيين من العريش والنصر بسبب الغارات الجوية المكثفة للتحالف والقصف المدفعي للمقاومة.
وأفاد سكان من محافظة الضالع بمشاهدتهم فرار عناصر من ميليشيات الحوثي من مواقع تمركزهم في منطقة سناح، كما أفادوا بأن نقاط تفتيش تابعة للميليشيات أمام مستشفى العولقي ومحطة الصياد تصدت لهؤلاء الفارين وأطلقت الرصاص عليهم مجبرة بعضهم على العودة إلى

قائمة التعليقات [0 تعليقات] - اضافة جديد
  • لن يظهر التعليق الا بعد مراجعة الادارة له
  • الرجاء قصر التعليق الى 500 كلمة
  • التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
  • الرجاء الالتزام باداب الحوار والابتعاد عن الكلمات المخله بالادب
اضافة تعليق جديد
الاسم:
كلمة التاكيد:
التعليق:
تقارير من امريكا

هل تصبح كلينتون أول رئيسة لأميركا؟
هل تصبح كلينتون أول رئيسة لأميركا؟


 كيف تؤدي ألعاب القمار إلى الإدمان عليها؟
كيف تؤدي ألعاب القمار إلى الإدمان عليها؟


 ماذا يعني تعطيل الدولة الفيدرالية في الولايات المتحدة؟
ماذا يعني تعطيل الدولة الفيدرالية في..


 غوغل الجواسيس الذي يراقبك ساعة شاء وحيثما كنت
غوغل الجواسيس الذي يراقبك ساعة شاء وحيثما..


قرعة تأشيرات الدخول المتنوعة للعام 2012
قرعة تأشيرات الدخول المتنوعة للعام 2012


تقييم حال الدول العربية
تقييم حال الدول العربية


النواب الأمريكي: اليمن على حافة الإنهيار
النواب الأمريكي: اليمن على حافة الإنهيار


كيف يمكن احتواء التطرف؟
كيف يمكن احتواء التطرف؟


العرب في كأس العالم: الجزائر ممثلهم الوحيد
العرب في كأس العالم: الجزائر ممثلهم الوحيد


العرب الأمريكيون.. مرآة للواقِـع العربي وبحث دائم عن دور في المجتمع
العرب الأمريكيون.. مرآة للواقِـع العربي..


جامعة هارفارد: قمة العالم الأكاديمي
جامعة هارفارد: قمة العالم الأكاديمي


التعليم وإتاحة الفرص الاقتصادية تكبح العنف ضد المرأة
التعليم وإتاحة الفرص الاقتصادية تكبح العنف..


[المزيد]

الرئيسية - الاتصال بنا - من نحن - سجل الزوار - ارسال خبر
جميع الحقوق محفوضة © 2017
إن الآراء المتضمنة والمرتبطة بهذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع