اراء:

من يعرف اسم رئيس الارجنتين الجديد؟


الشيخ عبدالعزيز الحبيشي، الشخصية الريادية..


هاربون لــ سامي غالب ...


القائمة اليمنية الذهبية


حكام.. وبلاطجة


شفيع العبد متهماً في صنعاء.. معتقلاً في عدن


عام المريض اليماني


وحدويو الجغرافيا!


مقامرة الحكم الأخيرة


عدالات غائبة وتقسيمات راسخة وانقسامات..


الإختفاء القسري


اعلانات
Book    مطعم لاشيش    http://yourrights.com/    Malek Al Kabob   
اعلانات

عام المريض اليماني - سامي غالب
[الأربعاء ديسمبر 30]


يودع اليمنيون عام 2009 ويستقبلهم المجهول داخل بيت يكاد أن ينقض.
في عام 2009 تصدعت جدران وتهاوت سقوف ودُمرت مآذن. وبنار القصف احترقت وشائج وترمدت تواريخ وتبخرت حيوات ووعود ومواعيد!
وفيه نزف اليمنيون دماً كما لم ينزفوا من قبل، حتى يصدق وصفه بأنه العام اليمني الأكثر دموية منذ عقود.
عام الدم اليمني المسفوك، هو.
وعام الأشلاء المتطايرة في غير مكان، و«البراءة» التي تصيرت هدفاً للقاذفات من كل جنس وجنسية.
إنه عام «المريض اليماني»، المريض المستباح لصُنَّاع السلاح ومستخدميه، وفيه تصدرت أشلاء أطفال ونساء اليمن الأبرياء شاشات الفضائيات، مثلما تصدرت اليمن قائمة أولويات منظمات الإغاثة والعون الطبي في العالم.
هو عام النزوح. النزوح القسري جراء الحرب في صعدة ضد الحوثيين. والنزوح الرحيم في الجنوب والشرق بفعل الحرب المستجدة ضد «القاعدة»، حسب آخر «صرعات» القادة الأمنيين الذين وزعوا بيانات تنصح سكان القرى بالابتعاد عن أماكن تواجد عناصر القاعدة. (متى كانت «القاعدة» مرئية؟!). والنزوح الاضطراري بفعل حماقات بعض الطارئين على الحراك الجنوبي، الذين يريدون حرف وجهة الحراك باتجاه الأبرياء من أبناء المحافظات الشمالية.
عام الصحافة الحزينة. وفيه قرَّر حماة «الوحدة الوطنية» البدء بالصحفيين في مسلسل فظاعاتهم الوحدوية. وفي مواجهة الحراك وجهت الضربة الأولى للصحافة المستقلة، بدءاً بالصحيفة اليومية المستقلة الأولى في اليمن (الأيام)، قلعة الصحافة اليمنية المحاصرة منذ 8 أشهر بالمدرعات والملاحقات القضائية. وشملت الضربة المزدوجة، الأمنية -الإعلامية، صحفاً أسبوعية ومواقع إخبارية وصحفيين محليين ومدونين. وإزاء هذه الفظاعات غير المسبوقة، اضطرت منظمة «هيومن رايتس ووتش» إلى تحرير محور خاص بــــ«الصحافة المقموعة باسم الوحدة»، في تقريرها عن أوضاع حقوق الإنسان في جنوب اليمن.
لا غرابة فباسم الوحدة أغلقت الصحف بالجملة، وسيق الصحفيون زرافات إلى المحاكم الجزائية والمتخصصة، وتحول الصحفي إلى هدفٍ متحرك عرضة للضرب في الطرقات، والخطف من الشوارع، والاعتقال من غرف النوم.

بالاتفاق مع صحيفة النداء

قائمة التعليقات [0 تعليقات] - اضافة جديد
  • لن يظهر التعليق الا بعد مراجعة الادارة له
  • الرجاء قصر التعليق الى 500 كلمة
  • التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
  • الرجاء الالتزام باداب الحوار والابتعاد عن الكلمات المخله بالادب
اضافة تعليق جديد
الاسم:
كلمة التاكيد:
التعليق:
اخبار عامة

تفجيرات في السعودية أودت بحياة أربعة
تفجيرات في السعودية أودت بحياة أربعة


من هو صادق خان أول مسلم ينتخب على رأس بلدية لندن؟
من هو صادق خان أول مسلم ينتخب على رأس بلدية..


إيران ترد على اتهامات السعودية بالتدخل في شؤون دول أخرى
إيران ترد على اتهامات السعودية بالتدخل في..


إبرام الاتفاق النووي الإيراني وأوباما يشيد بخطوة نحو
إبرام الاتفاق النووي الإيراني وأوباما يشيد..


إعدام إماراتية لقتلها مدرسة أمريكية
إعدام إماراتية لقتلها مدرسة أمريكية


الدولة الإسلامية تتبنى الهجوم على القنصلية الإيطالية بالقاهرة
الدولة الإسلامية تتبنى الهجوم على القنصلية..


دراسة تربط بين احتمال وجود علاقة سببية بين التدخين وانفصام الشخصية
دراسة تربط بين احتمال وجود علاقة سببية بين..


وفاة وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل
وفاة وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل


فيسبوك يصل أما بابنها بعد 15 عاما من الفراق
فيسبوك يصل أما بابنها بعد 15 عاما من الفراق


تشييع جثمان النائب العام المصري هشام بركات
تشييع جثمان النائب العام المصري هشام بركات


مصدر:الكويت تعتقل مشتبها بهم في تفجير مسجد
مصدر:الكويت تعتقل مشتبها بهم في تفجير مسجد


[المزيد]

الرئيسية - الاتصال بنا - من نحن - سجل الزوار - ارسال خبر
جميع الحقوق محفوضة © 2017
إن الآراء المتضمنة والمرتبطة بهذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع