Accessibility links

منظمة في مدينة هامترامك: تأهيل القادمين الجُدد هو عملنا


Advertisements

هامترامك- «اليمني الأميركي» عمر ثابت:

تعمل هذه المنظمة على عدد من البرامج في تأهيل القادمين الجُدد، ومن أهم هذه البرامج: برامج تعليم اللغة الإنكليزية، وبشكل خاص للراغبين في الحصول على الجنسية، بما يضمن للمتقدم تجاوز اختبار اللغة الانكليزية الخاص بالجنسية، كما تساعدهم على تمثُّل الشروط الأخرى التي يجب توافرها في الشخص المتقدم للحصول على الجنسية.. وتحصل هذه المنظمات، عادة، على دعم حكومي من حكومة الولاية أو من الحكومة الفيدرالية، وكذلك المساعدات الشخصية.

 

فكرة المنظمة 

قبل أن تنشأ هذه المنظمة، هنا، كانت فكرتها – كما سبقت الاشارة – قد ولدت من خلال تجربة لمديرها (إيريك داني) في اليمن، حيث سافر داني إلى هناك العام 2011م بهدف المساعدة والعمل.. ومن تلك التجربة جاءت فكرة إنشاء المنظمة في مدينة هامترامك، والتي تستهدف اليمنيين والأقليات الأخرى، التي تحتاج إلى خدمات.

يقول داني، وهو المسؤول الأول في المنظمة، لصحيفة (اليمني الأميركي): أنا واثنان من المدرسين زرنا اليمن، وعملنا فيها إلى أن اندلعت أحداث ما تُعرف بـ(الربيع العربي)؛ فتعثر عملنا، الأمر الذي انتهى بنا للخروج من اليمن بعد تجربة مثمرة عملنا خلالها في مدارس هناك على تعليم اللغة الانكليزية، ووجدنا اليمن بلدًا جميلًا.

وأضاف: أحببنا اليمن واليمنيين الذين كانوا هناك جزءًا من حياتنا، لهذا بعد عودتنا فكرنا في تأسيس شيء مشابه، هنا، في مدينة هامترامك؛ فأنشأنا هذه المنظمة غير النفعية؛ بهدف مساعدة الجميع، ولدينا -حاليًّا- في الفصول الدراسية ما يقارب (200) طالب يتعلمون اللغة الانكليزية.

 

المدرسة

قبل خروج هذه المنظمة إلى النور… يتابع داني: تحدثنا إلى كثير من الناس، وسمعنا منهم ماذا يريدون؛ ولهذا كانت اللغة الانكليزية وتعليمها هي الأساس في عملنا؛ وفي هذا السياق -أيضًا- أنشأنا مدرسة لهذا الهدف في العام 2015، وبدأنا في المجال التعليمي ليس فقط لتدريس اليمنيين، وإنما، كذلك، نستهدف الطلاب من الجاليات البنغالية والعراقية وغيرها.

 

النساء 

ويشمل برنامج تعليم الانكليزية الجنسين.. تقول السيدة جنى – مدير برنامج اللغة في المنظمة: أحبُّ أن أرى النساء كل يوم يجتهدن لأجل التعليم الجيد والفوز بفرصة جديدة؛ فالانتقال لمجتمع جديد يحتاج إلى وقت للاندماج والنجاح والاستقرار، ويبدأ هذا التحدي بتعلم اللغة، والنساء هنا يستوجبن الاهتمام.. وحين أشاهد نجاحهن أشعر بسعادة كبيرة، فالمرأة تستحق أن تعمل وتنجح أكثر.

وأضافت: هذه هي السنة الرابعة في مسيرتنا في خدمة أبناء مدينة هامترامك، وأيضًا المدن المجاورة.

 

قيادات ناجحة

مما لا شك فيه أن المنظمة الناجحة تحتاج لقيادات ناجحة ومبتكرة..

زاك رنكي، وهو مدرس لغة انكليزية لدى المنظمة، يقول: إن أيّة منظمة ناجحة لا بد أن يكون وراءها قيادة ناجحة ومبتكرة، وهذا ما يتمتع به المدير التنفيذي (إيريك داني).. أعرِفُ إيريك منذ عدة سنوات، وهو قيادي يحترم الآخرين، ولديه قيم ومبادئ، وأنا سعيد بالعمل معه.

 

نجاح الأسرة 

هنا سألتْ الصحيفة المدير التنفيذي (إيرك)، والذي اختار لنفسه اسمًا عربيًّا، هو (أبو زين)، عن أفضل القصص والمواقف التي شهدتها المنظمة، فقال: لا توجد قصه معينة؛ فرحلتي مع العمل والمنظمة ممتدة، وكم أكون سعيدًا عندما أرى الطلاب يحصلون على عمل جيد، ويساعدون أطفالهم في الواجب المدرسي المنزلي اليومي، ويشرفون على أولادهم في المدرسة والبيت، خاصة من لديهم أعمال يومية وكاملة، وهذا مجهود كبير وصعب جدًّا، خاصة حين يكون بشكل يومي.

وأضاف: إن الأشخاص الذين يُضحّون ويعانون في الدارسة والعمل اليومي هم أكثر الناس نجاحًا على المدي البعيد؛ فهناك مَن يعمل مِنْ (60) إلى (70) ساعة أسبوعيًّا، وهذا وقت كبير للعمل؛ لكن من جانب توزيع الوقت والاستفادة من التعليم، في الأخير، يحصدون الكثير، ومنها تعلم اللغة الذي يؤدي إلى فرصة عمل جيدة وحصول على الجنسية، وليس هذا فقط، بل يؤدي إلى إيجاد الوقت للاستمتاع مع الأولاد والأسرة والبدء في الحفر لإيجاد فرصة أكبر للجيل القادم، والبحث عن الحلم الأميركي، ليس فقط لهم، ولكن أيضًا للأبناء.

 

مقر جديد

المنظمة بعد (4) سنوات على إنشائها انتقلت إلى مقر جديد للاستمرار في خدمة المجتمع في برنامج اللغة وبرنامج تعليم كيفية الحصول على الجنسية الأميركية والتأهيل لاجتياز الامتحان الخاص بذلك؛ ولهذا جميع الموظفين فيها ينصحون أبناء المجتمع بضرورة الاستفادة من هذه البرامج المجانية.

ومن أجل التسجيل يرجى الاتصال برقم هاتف الجمعية

313.603.6030

أو الذهاب إلى مقر الجمعية على العنوان التالي:

2609 Poland st Hamtramck, MI

Advertisements

تعليقات