Accessibility links

محلات الطازج “فرش ماركت” جديد مدينة هامترامك


اليمني الأميركي:  هامترامك

لم تمض سوى بضعة شهور على إغلاق البقالة البولندية المعروفة بـ “بولش ماركت” لأبوابها في مدينة هامترامك وانتقالها لمدينة أخرى، إلا وجاء البديل لها: سوبر ماركت عربية بإدارة وملكية يمنية أطلق عليها أسم “الطازج .. فرش ماركت”.

وكان موضوع إغلاق البقالة البولندية قد حظي بتغطية إعلامية لافتة من قبل وسائل الإعلام المحلية لعدة عوامل منها ارتباط تلك السوبر ماركت تاريخياً بهامترامك ولأن عملية الاغلاق أعطت مؤشراً إضافياً على النكسة الاقتصادية التي تمر بها المدينة، فضلاً عن تناقص أعداد المهاجرين البولنديين في مقابل تزايد المهاجرين العرب والمسلمين وخصوصاً من اليمن وبنغلاديش.

ولكن البديل جاء سريعاً ليعوض هذا الغياب، حيث قرر أربعة أخوة يمنيين أميركيين استئجار المحل والاستثمار فيه كأسواق عربية بديلاً للأسواق البولندية.

وقد افتتح المتجر فعلياً هذا الشهر، وبدخولك للمحل تجد اللمسة العربية واضحة ورائعة كما تتميز الأسواق بالنظافة والترتيب المتقن ما يشير إلى احترافية في العمل التجاري الأمر الذي يعزز من تطور المدينة.

وستجد كلما تريده من بضائع ولحوم وخضار وكل احتياجات المنزل تحت سقف واحد هو أسواق الطازج أو “فرش ماركت”.

ويقول مدير الأسواق حزام، وهو أحد الأخوة المشاركين في الاستثمار الجديد أن تجربة المحل الأول الذي يملكه والخاص ببيع الأدوات اليمنية جعله يفكر في الاستثمار بهذا المكان. وأضاف “صحيح أنها تجربة جديدة علينا إلا أننا وبتوفيق من الله سنعمل كل جهدنا من أجل النجاح”.

وقد عبر السكان المجاورون لهذه الأسواق عن سعادتهم بافتتاح المتجر العربي، ورأوها بمثابة التعويض للأسواق البولندية التي خسروها بعدما أقفلت أبوابها. وفي إشارة واضحة للترحيب الذي حظي به افتتاح أسواق الطازج، قدم بعض الزبائن من أصول بولندية أوراق نقدية قديمة مكتوب عليها عبارات التهنئة لمالك المتجر الجديد، متمين له حظاً موفقاً.

تعليقات