Accessibility links

غلن ماليكو لـ “اليمني الأميركي”: نيل الجائزة هو اعترافٌ بالعمل الجاد في مدارسنا


ميشيغان – «اليمني الأميركي»:

في اجتماع لمجلس “ديربورن” التعليمي تقدم “كريس ويجنت”، المدير التنفيذي لجمعية إداريي مدارس ميشيغان (MASA)، و”راندي ليبي”، (مدير مقاطعة وين التعليمية RESA)، وأخبر الجميع أن مدير مدارس(ديربورن) العامة الدكتور”غلِن ماليكو” قد اختير كـ “مدير العام” من قِبَل (جمعية إداريي مدارس ميشيغان :MASA).

يقول (ويجنت) بهذا الخصوص:”الدكتور “غلن ماليكو” اثبت جدارته كقائد متميز لمدارس ديربورن العامة، وإنه ليشرفني أن أمنحه جائزة “مدير العام” في الولاية. وهو يضع أولى أولوياته دائماً الطلاب والطالبات… لقد أولى الدكتور (ماليكو) اهتماماً بالغاً بنجاحهم، وقد أثمر اهتمامه هذا في مجالات عديدة، ومنها زيادة نسبة المتخرجين. إن رؤيته واستراتيجية حرصه الشديد المخطط قد قادا-ليس فقط إلى نجاحات عظيمة لطلاب وطالبات ديربورن- بل أيضا إلى نجاح التربويين الذين طوروا من مهاراتهم الاكاديمية. وفضلاً عن ذلك، فإن حضوره ومكانته القيادية في وسائل التواصل الاجتماعي في المنطقة تعدّ في غاية الأهمية لفاعليتها البالغة، وهي تعكس مدى رغبته الشديدة في التأكد من أن هناك صلة وثيقة بين مدارس المنطقة والمجتمع المحيط”.

وحسب المنطقة التعليمية؛ فإن مبادرات المدير العام تتضمن إعادة تنظيم المسؤوليات الإدارية بحيث ترتبط المدارس معاً بالمدرسة الثانوية التي تتبعها المدارس المتوسطة، وهذا سيساعد التربويين على نحو أفضل على رؤية دورهم في التأكد من النجاح الوثيق لكل طالب وطالبة معرفيا وأكاديميا. وقد أدخل أيضاً بنجاح الخطة الاستراتيجية واستخدم الأهداف التي تؤدي إلى نجاح العمل في المنطقة التعليمية العامة لمدينة ديربورن.

ووفقاً للمنطقة – أيضاً- فإن أحد إنجازات (ماليكو) المفضلة هي خلق (مجلس إداري استشاري للطلاب والطالبات). والآن وهو في عامه الثالث، فإن هذه المجموعة المكونة من 15 طالب وطالبة في المرحلة الثانوية تجتمع بانتظام بالمدير وبأهم الاداريين لتتشارك تصوراتهم واقتراحاتهم حول قضايا المدارس، ولمناقشة أفضل السبل لمواجهة احتياجات الطلاب والطالبات.

شرف عظيم

ولما سألت صحيفة اليمني الأمريكي “الدكتور ماليكو” عما عنته هذه الجائزة له شخصيا، أجاب، “ استلام هذه الجائزة هو شرف عظيم لي. إنني-حقا-إنسان أبسط من أن أُختار لنيلها من قِبَل زملائي في أنحاء الولاية. وهي أيضا شيء خاص، إذ أن أعضاء اتحادات الأهالي والمدرسين، وأعضاء المجلس التربوي، والتربويين والإداريين من أنحاء الولاية كانوا في لجنة الاختيار”.

(الدكتور ماليكو) يولي الآخرين الثقة فيما تحقق من نجاحات في المقاطعة بفضلهم، يقول: “على الرغم من أنني أنا الذي استلمت الجائزة، فإنها تخص كل فرد في قطاعنا التربوي. إن فلسفتي هي دائما إشراك فريق عمل، والعمل معاً مع الإداريين والآهالي، أما فخري وسعادتي فهم طلابنا وطالباتنا المتميزون. جميعنا فخورون بما حققناه من إنجازات ونجاح في مدارسنا وفي جهودنا المتواصلة لتوفير جودة تعليم عالية لكل طلابنا وطالباتنا”.

وأضاف، “هذه الجائزة أيضا تحمل لي قيمة عاطفية هامة؛ لأنه في ذات اليوم ، 12 نوفمبر قبل 5 سنوات، استلم مرشدي ومديري المتميز، وقائدي السيد “بريان وستن” الجائزة ذاتها. وكنت بجواره وأبصرت ذلك يتحقق، وهذا يجعل هذه الجائزة أكثر خصوصية بالنسبة إليَّ إذ أن “بث وكريستن وستن” من عائلة براين كانتا حاضرات وأنا اتسلم الجائزة”.وقد شمل بامتنانه أسرته لـ” دعمهم الثابت والمتواصل”.

المقاطعة

كما سألناه – أيضاً- عما تعنيه هذه الجائزة لمقاطعتنا، فأجاب:” استلام هذه الجائزة الرفيعة هو اعتراف بالعمل الجاد الذي ينجز في مدارسنا من أجل ما يعود على طلابنا وطالباتنا الذين نحن في خدمتهم من نفع. ففي حين أننا نناضل على الدوام، وسنظل نناضل، من أجل التطوير. فإننا كقطاع تعليم يجب أن نكون فخورين بإنجازاتنا. قطاعنا التعليمي كله يحق له أن يفتخر بأن جهاتٍ، مثل(MASA), وغيرها عديدة، تواصل التقدير والاعتراف بنجاحاتنا وإنجازاتنا التي تتحقق في فصولنا الدراسية. نحن جميعاً في قطاع التعليم ندرك أن عملنا لم ينته بعد، ويجب علينا أن نجدَّ ونثابر دائما لإنجاز كل التعليمات.

واستطرد:” مهما يكن، فإنني حين أرى التفاؤل والأمل في وجوه طلابنا وطالباتنا، وحين أشهد أول نجاح يحققونه في مدارسنا، فإنني أشعر بتفاؤل لا حدود له بخصوص مستقبل (ديربورن)، ومستقبل الولاية، ومستقبل الأمة الأمريكية العظيمة ككل”.

وقد اختارت لجنة متميزة من القضاة (الدكتور ماليكو) من بين عدد كبير من المرشحين المؤهلين بدرجة عالية لنيل هذه الجائزة “مدير العام” في ميشيغان وذلك لقيادته القوية البارعة، وإبداعه الناجح في مواجهة احتياجات الطلاب والطالبات، ومهاراته في التواصل، ومهنيته اللافتة، واندماجه في المجتمع ولما حققه الطلاب في فترة خدمته في موقعه الوظيفي الحالي.

تعليقات