Accessibility links

رئيس شرطة “ديربورن” لصحيفة “اليمني الأميركي”: نحتاج جهدًا شاملاً بالتعاون مع كافة الشركاء لمواجهة المخدرات


“ديربورن”- ” اليمني الأميركي”:

أوضح رئيس شرطة “ديربورن” رونالد حداد أن هناك زيادةً في عدد الوفيات الناجمة عن تعاطي المخدرات، وقال: “يبدو أن هناك زيادة بنسبة 800٪ في عدد الوفيات من المخدرات على مستوى الولايات المتحدة، على مدى السنوات الثلاث الماضية.. ومات خلال الأشهر الستة الماضية، (26) شخصًا في مستشفيات “ديربورن”، والسبب الرئيس هو جرعة زائدة من (“الفنتانيل/ الهيروين – الكوكايين)..

 

(ملاحظة: ليس كل الذين عاشوا في “ديربورن”، ولكن تم نقلهم هنا للحصول على عناية طبية).. في حين أننا سوف نستمر في ملاحقة الأفراد لتسليم المخدرات الخطرة والمحظورة”.

 

وقال رئيس الشرطة حداد لصحيفة “اليمني الأمريكي”: إن “الحرب على المخدرات” فشلت بشكل فادح، ولم يكن مجتمعنا في خطر أكبر من أي وقت مضى.. وأردف قائلاً: “إذا كان هناك شيء واحد تعلمته على مدى السنوات الـ (45) الماضية في إنفاذ القانون، فهو أننا لا يمكننا الحصول على طريقنا للخروج من هذا الوباء، المخدرات“.

 

وأضاف: أميركا في معركة ضد المخدرات، وتتطلب جهدًا شاملاً مع المدارس، والمهنيين الصحيين والعقليين، والمجتمعات الدينية، والوكالات الاجتماعية، والزعماء السياسيين، وبالطبع الآباء والأمهات.

 

وتابع بالقول: “إن الدعوة الوطنية للعمل مع حلول حقيقية لتشمل الشراكات المحلية الملتزمة أمر ضروري للتثقيف والتوعية والاستراتيجيات الفعّالة، التي من شأنها تقديم أفضل الخدمات وحماية شعبنا”.

 بيانات

ووفقًا لشرطة مدينة “ديربورن”، كان هناك (٨٣٦) اعتقالًا يتعلق بالمخدرات، السنة الماضية (٢٠١٦)، بينما هذه السنة، حتى شهر سبتمبر، تم اعتقال أكثر من (٦٢٦).. أما حالات الوفيات في مستشفيات “ديربورن” نتيجة الإفراط في المخدرات، فهي (١٠٢) حالة للسنة الماضية (٢٠١٦)، مقارنة بهذه السنة حتى شهر سبتمبر بـ (٦٤) حالة، بينما كانت عدد الوفيات تُقدَّر بـ (٩٨) في العام ٢٠١٥.

تعليقات