Accessibility links

تغطي شركته 27 موقعًا صيدلانيًّا وتصل إيراداتها السنوية لـ 150 مليون دولار.. اليمنيّ محمد سهوبه: عندما تُعانق التكريم والحلم معًا 


   كرّمت ولاية ميشيغان في الـ13 تشرين الأول/ أكتوبر المهاجر اليمني محمد سهوبة بـ”جائزة حاكم الولاية للمهاجرين القياديين والمؤثرين في المجتمع الأميركي”؛ تقديرًا لجهده وكفاحه ونجاحه خلال العقدين الماضيين في مجال العمل الصيدلي.

ميشيغان – ” اليمني الأميركي” – عادل معزب:

 

    وخلال أكثر من عقدين على مجيئه للولايات المتحدة حقق (سهوبه) نجاحًا تعليميًّا واستثماريًّا في العمل الصيدلي؛ فأنشأ شركته الخاصة، وحقق توسعًا كبيرًا ليشمل المطاعم بجانب الصيدلة في تجربة جديرة بالاحتفاء والضوء.

     قدم مُحمّد للولايات المتحدة وعمره 14 سنة، وهنا تعلم اللغة الإنكليزية وأكمل دراسته التخصصية، وحصل على بكالوريوس العلوم في الصيدلة من جامعة واشنطن عام 1998، واستكمل الدراسات العليا في العلوم الصيدلانية.

     عمل مُحمّد، خلال دراسته، متدربًا مقيمًا مع شركة “أربور” للأدوية (Arbor Drugs Inc.) عام 1993، ومن ثمة التحق بالشركة بدوام كامل بعد التخرج، ليعيّن بمنصب مدير صيدلية.. وعند قيام شركة سي في “إس كيرمارك كوربوريشن” (CVS Caremark Corp.) بالاستحواذ على شركة “أربور” للأدوية في العام 1999- حصل على منصب مدرب صيدلاني ومكث مع” CVS ” حتى العام 2003 عندما قرر المغادرة لافتتاح صيدليته الخاصة به.

البداية

        كانت البداية، وفقًا لسهوبه، من خلال تعرفه على مندوب المبيعات المحلي لشركة “مكيسون”، وهو تاجر أدوية بالجملة وطلب منه التعاون في أن يفتتح صيدليته الخاصة… والذي بدوره أقنع شركة “مكيسون” بمنح مُحمّد قرضًا مقداره 70000 دولار أميركي، بالإضافة إلى مبلغ 150000 دولار كان قد وفرّها؛ وهذا المبلغ مكّنه من فتح (صيدلية ديترويت الطبية) على الجانب الآخر من “مركز ديترويت الطبي” في “ديترويت”، وكانت شركة “مكيسون” المورد الرئيس له، ومنحته فرصة الدفع خلال 30 يومًا.

النجاح

      من حينها تمكن مُحمّد (البالغ من العمر 40 سنة) من تطوير شركة “فارمورفارمسي إل إل سي” (PharMor Pharmacy LLC)، التي أصبحت تغطّي 27 موقعًا في “ديترويت” وتوظف 160 شخصًا وتحقق ما مقداره 150 مليون دولار إجمالي ايرادات سنوية، وبهامش حوالى2.5 %.

     كما قام سهوبه، أيضًا، بافتتاح صيدلية لإنتاج المستحضرات الطبية المتخصصة اسمها “بيوميد هيلث سوليوشنز إل إل إس”(Biomed Health Solutions LLC).

     ويعتزم مُحمّد توسيع “بيوميد” لتشمل ولايتين جديدتين في الغرب الأوسط الأميركي في السنوات القادمة.. وكما صرح؛ فإنه يعتزم فتح 25 موقعًا إضافيًّا خلال السنوات الخمس المقبلة.

تمدد النجاح

      لم يتوقف نجاح سهوبه عند هذا، بل امتد لمجال المطاعم من خلال مشاركة مشغليين محليين، حيث شارك في تأسيس مطعم “لابالما مديترينين كويزين” (La Palma Mediterranean Cuisine)، وكذلك “هاف تايم كافي” (Half-Time Cafe) و”مقهى كاريبو” في مدرسة الطب (جامعة واشنطن) في “مازورك ميديكال إديوكيشن كومنز” (Mazurek Medical Education Commons).. وحسب سهوبه فهو يخطط مع شريكه لفتح فرع ثاني لمطعم “لابالما” في “ديربورن” بحلول نهاية هذا العام.

تعليقات