Accessibility links

إجراءات أمنية جديدة للرحلات الجوية إلى الولايات المتحدة تشمل الفحص الدقيق للمسافرين وأجهزتهم الإلكترونية


” اليمني الأميركي” – متابعات:

بدأت السلطات الأميركية مؤخرًا في تنفيذ إجراءات أمنية جديدة على الرحلات الجوية القادمة إلى الولايات المتحدة، وذلك – وفق السلطات – يهدف للتقليل من احتمال إخفاء متفجرات.

      وقالت مصادر إعلامية إن تلك الإجراءات تشمل الفحص الدقيق للمسافرين والأجهزة الالكترونية.. وحسب وزارة الأمن الداخلي الأميركية فإن هذه الإجراءات تنطبق على كافة الرحلات التجارية القادمة إلى الولايات المتحدة.

        وأوضحت شركات طيران، حسب (بي بي سي)، أن الإجراءات الجديدة يمكن أن تشمل إجراء مقابلات أمنية قصيرة مع المسافرين عند بوابات تسجيل المسافرين أو بوابات الصعود إلى الطائرات.

      وأعلنت شركة “كاثي باسيفيك”، ومقرها هونغ كونغ، أنها ستعلق خدمات التسجيل الذاتي لحقائب المسافرين، وكذلك خدمات تسجيل المسافرين المغادرين في مواقع خارج المطار، ونصحت المسافرين بالوصول إلى المطار قبل موعد الرحلة بثلاث ساعات.

    وقالت شركة الخطوط الجوية السنغافورية: إن الأجهزة الإلكترونية الشخصية قد يجري فحصها..

    فيما أعرب مسؤولون في شركات طيران عن خشيتهم من أن تتسبب هذه الإجراءات في تأخير الرحلات وزيادة الأسعار.

    وتحل هذه الإجراءات محل حظر فرضته واشنطن في مارس/ آذار على اصطحاب أجهزة الكمبيوتر داخل مقصورة الطائرة، وذلك على متن الرحلات القادمة من 8 دول غالبية سكانها مسلمين.. لكن هذا الحظر تم إلغاؤه لاحقًا.. وحسب وسائل إعلان فإن ذلك الحظر جاء بسبب مخاوف من أن يُخفي إرهابيون مواد متفجرة داخل أجهزة الكمبيوتر..

    ويصل للولايات المتحدة يومياً نحو 2000 رحلة جوية تجارية، قادمة من أكثر من 100 دولة. وتطبق الولايات المتحدة حالياً حظراً على سفر بعض مواطني 8 دول، هي: إيران وليبيا وسوريا واليمن والصومال وكوريا الشمالية وفنزويلا وتشاد. وكان ذلك الحظر يشمل السودان في السابق، لكن رفع عنها لاحقا.فيما تنطبق القيود المتعلقة بفنزويلا على المسؤولين الحكوميين وأفراد عائلاتهم فقط.

تعليقات